سجل ايميلك هنا ليصلك جديد الموقع بالمجان على ايميلك و بسرعة البرق

Enter your email address:

Delivered by FeedBurner

السبت، 7 نوفمبر، 2015

عرض مميز للمخترع المغربي عبد الله شقرون في TEDxIrfane



صراحة لم أكن مهتما كثيرا بالعبقري عبد الله شقرون رحمه الله؛ فقط كنت أسجل استنكاري (في بعض النقاشات) عدم الاهتمام به والاستفادة من عبقريته واختراعاته، وكيف يناضل من أجل مواجهة الإهمال الذي يتعرض له من طرف بلاده (التي تأبى إلا أن تبقى مجرد مستهلك لقوى الاستكبار الإمبريالية -بفعل فاعل-)!!.. وكيف يجاهد نفسه من أجل أن لا يقبل الإذعان للعروض المغرية التي سيفقد معها مغربيته وضميره الوطني!!..
غير أني اليوم أكتشف أن عبد الله رحمه الله كان إنسانا متدينا ومعتزا بدينه وبانتمائه لأمة الإسلام ولهويته الإسلامية (بخطابه الشرعي، والانتماء التاريخي للأمة الإسلامية)، وهو الأساس في رفضه لتلك العروض المغرية (308 مليون أورو=450 مليار سنتيم، مقابل اختراع واحد (محرك هليكوبتر))..
يقول رحمه الله أن المحرك الذي اخترعه سيكون أول استعمال له عسكري، وأن الأوربيين الذين سيشترونه من عنده سيقتلون به إخوانه المسلمين، وهو لا يقدر أن يقف بين يدي الله عز وجل ويتحمل مسؤولية المشاركة في قتله لإخوانه..
كان يقول للغربيين، عهد ابن الهيثم والخوارزمي والفارابي، سيعود عن طريقنا نحن الشباب، لنحل المشاكل التي لم تتوصلوا لحلها..
رأيتم لماذا عانى هذا البطل المسلم وهذا الرمز الفخر لمغربنا ولأمتنا الإهمال واللامبالاة حتى توفاه الله عز وجل في عز شبابه (31 سنة)..
هذا نموذج للافتخار، وللرد على أولئك الكراكيز الحداثية التي تدعي أن تأخر المسلمين هو بسبب دينهم.. وأن أصل عجزنا هو قيمنا وهويتنا..
أليس هذا نموذجا صارخا للتأكيد على أن أحفاد ليوطي وديغول وكيسنجر هم السبب في منع انبعاث أمتنا، في خذلانهم لمثل هذا البطل، ومحاربة التطوير عن طريق الإقصاء والإهمال؟!!
كيف نفسر حجم التباكي على الشباب الذي يزج به في أتون الفكر المتطرف (وهو صواب بضوابطه وفي مشروع شمولي) وفي المقابل الإهمال والإقصاء والازدراء الذي يعاني منه النوابغ أو مشاريع النوابغ في بلادنا؟!!
لماذا لا نفعل عجلة الاختراع والتطوير والتحديث (حادكين فقط في الحداثة الممسوخة) والبحث العلمي، ودعم المشاريع والكفاءات؟!!
وبهذه المناسبة أتأسف كثيرا كيف توجد على رأس الوزارة الوصية على البحث العلمي في السنوات الأخيرة في مغربنا أطر من حزب "العدالة والتنمية"، ومع ذلك لم نسمع عن اهتمام ودعم لشقرون رحمه الله!!
رحمك الله يا عبد الله وأسكنك فسيح جناته..
إنا لله وإنا إليه راجعون؛ اللهم أجرنا في مصيبتنا واخلفنا خيرا منها..
شاهد هذا الفيديو لتعلم قيمة عبد الله شقرون رحمه الله ومسار حياته القصيرة والمهمة:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق


جميع الحقوق محفوظة ccna.ma ©2012-2014 | جميع المواد الواردة في هذا الموقع حقوقها محفوظة لدى ناشريها ، نقل بدون تصريح ممنوع . Privacy-Policy| اتفاقية الاستخدام|تصميم : ألوان بلوجر