Breaking

قائمة مواد الإمتحان الجهوي الخاص بمترشحي إمتحانات الباكلوريا الأحرار


قائمة مواد الإمتحان الجهوي الخاص بمترشحي إمتحانات الباكلوريا الأحرار


بخصوص إمتحانات الباكلوريا للأحرار فإنهم يمتحنون في جميع المواد بدون إستثنناء ، ويتم تقسيم تلك المواد حسب إمتحان وطني و إمتحان جهوي ، يجتازها الأحرار دفعة واحدة في آخر السنة ، مواد الإمتحان الوطني يتم إجتيازها في إمتحان موحد مع باقي المترشحين الممدرسين في الثانية بكالوريا بجميع ربوع التراب الوطني .

وبعد إنتهائها ربما بيومين تبدأ إمتحانات الجهوي التي يجتازها كذلك المترشحون الأحرار ، لكن هذه المرة تزامنا مع طلاب الأولى بكالوريا الممدرسين ، الذين يجتازون كذلك الإمتحان الجهوي ، فقط يمتاز الإمتحان الجهوي أنه ليس موحد ، وإنما يختلف نصه بإختلاف جهات المملكة ، فلكل جهة نص الإمتحان الخاص بها .

وفيما يلي قائمة مواد الإمتحان الجهوي الخاص بمترشحي إمتحانات الباكلوريا الأحرار و إمتحانات الأولى بكالوريا :

شعبة التعليم الأصيل

مسلك اللغة العربية :

- اللغة الأجنبية الأولى (الفرنسية)
- التوثيق
- الرياضيات
- الاجتماعيات

مسلك العلوم الشرعية :

- اللغة الأجنبية الأولى (الفرنسية)
- الفرائض والتوقيت
- علوم اللغة
- التوثيق
- الرياضيات
- الاجتماعيات


شعبة الآداب والعلوم الانسانية

- اللغة الأجنبية الأولى (الفرنسية)
- التربية الاسلامية
- الرياضيات


شعبة علوم تجريبية وعلوم رياضية

- اللغة الأجنبية الأولى (الفرنسية)
- التربية الاسلامية
- اللغة العربية
- الترجمة
- التاريخ والجغرافيا


شعبة علوم اقتصادية وتدبير

- اللغة الأجنبية الأولى (الفرنسية)
- التربية الاسلامية
- اللغة العربية
- القانون
- التاريخ والجغرافيا


شعبة الفنون التطبيقية

- اللغة الأجنبية الأولى (الفرنسية)
- التربية الاسلامية
- اللغة العربية
- المعلوميات والأنفوغرافيا
- الرياضيات
- الثقافة التشكيلية


شعبة العلوم والتكنولوجيا

- اللغة الأجنبية الأولى (الفرنسية)
- التربية الاسلامية
- اللغة العربية


وتجدر الإشارة هنا أن المترشحين الأحرار الشعب العلمية يجتازون إمتحان التاريخ والجغرافيا في دروس السنة الأولى بكالوريا ، كون أن السنة الثانية بكالوريا علوم لا توجد بها هذه المادة وبالتالي لا توجد دروس تاريخ وجغرافيا للسنة الثانية علوم و إنما يتم الإستعاضة عنها بدروس للسنة الأولى ، وهذه الإستعاضة خاصة فقط بالمترشحين الأحرار بكالوريا علوم .
يتم التشغيل بواسطة Blogger.