Breaking

هل ستستفيد من المنحة ؟ متى ؟ و كيف ؟


المنحة أو la bourse مشكل يعاني منه كثير من الطلبة و أكبر عائق هو قل المعلومات و المصادر الموثوقة للحصول حول المعلومات بخصوص المنحة و لهذا في هذا الموضوع ستجدون أجوب عن كثير من الأسئلة : هل تم قبول طلبي أم رُفِض؟ وهل أنـا مستفيد من المنحة أم لا ؟ وهل لازلت مستفيدا من المنحة ؟. . .

للأمانة الموضوع منقول من ستارتايمز و ذلك لتعم الفائدة 


خلال الأشهر الأولى من الدخول الجـامعي وإلى غـاية نونبر أو دجنبر،
يتم نشر اللوائح الخـاصة بالطلبة الممنوحة بمختلف عمـالات وأقـاليم المملكة
وفي بعض الأحيـان في نيـابات وزارة التربية الوطنية.
 وتكون هذه اللوائح مقسّمة إلى مرحلتين؛
المرحلة الأولى يتم فيهـا نشر لوائح أسمـاء المستحقين للمنحة مباشرة والذين تتوفر فيهم الشروط المحددة،
بعدهـا يتم نشر لائحة إضـافية في حـالة الخصاص،
لذلك عليك أخي الطـالب أن تراجع اللائحتين؛ الأولية والإضافية؛ وتكون المدة الزمنية الفـاصلة بينهمـا حوالي 15 يومـا إلى شهر.
هذه هي الطريقة الأولى لمعرفتك هل تم قبول طلب منحتك أم لا
وهي الطريقة الأحسن والأكثر أمـانا.
الطريقة الثـانية وهي على البوابة الإلكترونية التي توفرهـا وزارة التعليم العـالي على موقعهـا الرسمي:


 
ولكن وجب الإشارة إلى أن الطريقة الأولى أحسن لأنهـا مباشِرة،
وفي بعض الأحيـان يكون هنـاك تأخير في توفر الموقع على اللوائح التي يتم الإعلان عنهـا بالعمـالات.

 كيفية التعــامل مع الموقع:
1. اولا؛ اختيـار المرحلة الدراسية.
 
 2.ثانيـا؛ إدخـال الرقم الوطني للطـالب،
والمكون من 10 أرقـام (يبدأ بسنة الحصول على البكالوريا. مثـال: 14xxxxxxxx)
 
ونضغط على "Rechercher"
بعدهـا تظهر لنـا النتيجة؛
والتي تكون إمـا:
- طالب ممنوح:
وتظهر كمـا في الصورة (تم حجب المعلومات الشخصية للطالب)
مع تبيان المؤسسة + دفعة المنحة ورقمهـا وتاريخهـا وكذا نوعهـا؛ هل هي نصف منحة (للمقيمين) أم منحة كـاملة (للوافدين)
 
 - طالب غير ممنوح:
  
- الموقع لايتوفر على بيانات حول المعلومـات التي تم إدخـالهـا؛
وتظهر هذه النتيجة (كمـا في الصورة) بسبب
x هنـاك خطأ في إدخال الرقم الوطني للطالب أو المرحلة الدراسية غير صحيحة
x اللوائح لم تظهر بعد أو لم يتسلمهـا الموقع بعد، وهي نفس الحالة الموجودة في الصورة
لطـالب جديد
 
وهذه هي الطرق -المتداولة- لمعرفة الطـالبِ هل هو سيستفيد من المنحة أم لا
 وحتى للطلبة الممنوحين هل لا  زالوا سيستفيدون منهـا أم لا. . .
يتم التشغيل بواسطة Blogger.