Breaking

الإيمان و أثره في حياة الإنسان 3

الإيمان و أثره في حياة الإنسان 3

وحدة التربية الاعتقادية : الإيمان و أثره في حياة الإنسان 
     الدرس رقم 1     الدرس رقم 2     الدرس رقم 3

نصوص الانطلاق:
عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أن جبريل عليه السلام لما جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم
فقال:" يا محمد، أخبرني عن الإيمان، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" أن تؤمن بالله وملائكته
ورسله واليوم الآخر وتؤمن بالقدر خيره وشره" رواه الإمام مسلم

يقول الله تعالى:إِنَّمَا المُؤمِنونَ الَّذينَ إِذا ذُكِرَ اللَّـهُ وَجِلَت قُلوبُهُم وَإِذا تُلِيَت عَلَيهِم آياتُهُ زادَتهُم إيمانًا وَعَلى رَبِّهِم يَتَوَكَّلونَ ﴿2﴾
 الَّذينَ يُقيمونَ الصَّلاةَ وَمِمّا رَزَقناهُم يُنفِقونَ ﴿3﴾ أُولـئِكَ هُمُ المُؤمِنونَ حَقًّا لَهُم دَرَجاتٌ عِندَ رَبِّهِم وَمَغفِرَةٌ وَرِزقٌ كَريمٌ ﴿4﴾ 
سورة الأنفال

توثيق النصوص:
سورة الأنفال: مدنية عدد آياتها 75 آية , ترتيبها في المصحف الشريف 8, وهي تتناول الجانب التشريعي ,تحدثت السورة عن الجهاد والغزوات وأحكام الأسرى والغنائم...


شرح الألفاظ والعبارات:
 القدر: هو ما كتبه الله تعالى وقدره على سائر المخلوقات
وجلت قلوبهم: فزعت و رقّت استعظاما و هيبة
يتوكّلون: يعتمدون وإلى الله يُفوّضون

 التفسير:
الاية2 : إنما المؤمنون بالله حقاً هم الذين إذا ذُكِر الله فزعت قلوبهم، وإذا تليت عليهم آيات القرآن
زادتهم إيماناً مع إيمانهم، لتدبرهم لمعانيه وعلى الله تعالى يتوكلون، فلا يرجون غيره، ولا يرهبون سواه.
الاية3 : الذين يداومون على أداء الصلوات المفروضة في أوقاتها، ومما رزقناهم من الأموال ينفقون
 فيما أمرناهم به.
 الاية4 :هؤلاء الذين يفعلون هذه الأفعال هم المؤمنون حقاً ظاهراً وباطناً بما أنزل الله عليهم،
 لهم منازل عالية عند الله، وعفو عن ذنوبهم، ورزق كريم، وهو الجنة.

مضامين النصوص:
1- بيانه صلى الله عليه وسلم أركان الإيمان الستة.
2- بيان الآية الكريمة بعض صفات عباد الله المومنين وهي : الخوف من الله والتوكل عليه وإقامة الصلاة والإنفاق في سبيل الله.


استنتاج:
أ-  مفهوم الإيمان : 
 الايمان لغة : التصديق ، و اصطلاحا : التصديق الجازم بكل ما أخبر به الله تعالى في كتابه الكريم
,أو جاء على لسان نبيه محمد صلى الله عليه وسلم في السنة الصحيحة.

ب-أركان الإيمان:
أركان الإيمان ستة وهي:  
- الإيمان بالله عزوجل
- الإيمان بالملائكة 
- الإيمان بالكتب السماوية 
- الإيمان بالرسل
- الإيمان باليوم الآخر 
- الإيمان بالقدر خيره وشره .
  
ج-تأثير الإيمان على سلوك الإنسان
استقرار الإيمان في قلب العبد يؤدي إلى ثمار ونتائج طيبة تظهر على العبد المؤمن وذلك من خلال :
     - طهارة القلب: فالمؤمن قلبه طاهر من الرذائل والأمراض ,فهو لا يحسد و لا يمقت أحدا و
لا يقترف إثما و لا معصية، و يتمتع بالحياء الذي يساعده على عفة اليد عن السرقة و عفة اللسان عن الكذب و عفة العين فلا ينظر إلى المحرمات.

   - الخلق الحسن:  فالمؤمن لا  يظلم الناس ولا يعتدي على حقوقهم فلا يسب و لا يشتم
 ولا يكذب ولا يسرق ولا يرتكب المحرمات ، و يحترم الناس في جميع أحواله.

 -أداء العبادات الواجبة: إن من لوازم وضروريات الإيمان أن يؤدي العبد المؤمن كل ما أوجبه الله عليه من الشعائر التعبدية -كالصلاة والصيام والزكاة..-في وقتها المحدد لها ودون تكاسل أو تهاون.
     الرجوع

     الدرس 1  الدرس  2   الدرس رقم 3
يتم التشغيل بواسطة Blogger.