Breaking

حق الله على عباده 1

حق الله على عباده 1

وحدة التربية الحقوقية : حق الله على عباده

     الدرس رقم 1     الدرس رقم 2     الدرس رقم 3

التمھید :
خلقنا الله عز وجل ووھبنا العقل الذي نفكر بـه وجعل لنا السمع والبصر، وكل الجوارح، وأوجدنا على أحسن صورة. فكان لـه علیتا حقوقا یجب علینا أداؤھا شكرا لـه، وحمدا على ما تفضل بـه علینا. فما ھي ھذه الحقوق؟ وما السبیل إلى رعایتھا والوفاء بھا؟


قراءةالنصوص:

قال تعالى:"  وَﻣَﺎ أُﻣِﺮُوا إِﻻ ﻟِﯾَﻌْﺑُدُوا اﻟﻟﱠﮫَ ﻣُﺧْﻟِﺻِﯾنَ ﻟَﮫُ  اﻟدﱢﯾنَ ﺣُﻧَﻔَﺎءَ وَﯾُﻘِﯾﻣُوا اﻟﺻﱠﻼةَ وَﯾُؤْﺗُوا اﻟزﱠﮐَﺎةَ وَذَﻟِكَ دِﯾنُ اﻟْﻘَﯾﱢﻣَﺔ ِ" سورة البينة - الآية 5

  عَنْ مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ رَضِي اللَّه عَنْه قَالَ: بَيْنَا أَنَا رَدِيفُ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّه  عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَيْسَ بَيْنِي وَبَيْنَهُ إِلا أَخِرَةُ الرَّحْلِ فَقَالَ: يَا مُعَاذُ بْنَ جَبَلٍ قُلْتُ لَبَّيْكَ رَسُولَ اللَّهِ وَسَعْدَيْكَ ثُمَّ سَارَ سَاعَةً ثُمَّ قَالَ يَا مُعَاذُ قُلْتُ: لَبَّيْكَ رَسُولَ اللَّهِ وَسَعْدَيْكَ ثُمَّ سَارَ سَاعَةً ثُمَّ قَالَ: يَا مُعَاذُ قُلْتُ: لَبَّيْكَ رَسُولَ اللَّهِ وَسَعْدَيْكَ قَالَ: هَلْ تَدْرِي مَا حَقُّ اللَّهِ عَلَى عِبَادِهِ قُلْتُ: اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ، قَالَ: حَقُّ اللَّهِ عَلَى عِبَادِهِ أَنْ يَعْبُدُوهُ وَلا يُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا..... (رواه البخاري)


التعریف ب :سورة البینة
سورة البینة: سورة مدنیة، عدد آیاتھا: 08 ، ترتیبھا في المصحف الشریف 98 رتبت بعد سورة القدر، وقبل سورة الزلزلة.موضوعھا شریعة.


محور مواضیع السورة :
یَدُورُ مِحْوَرُ السُّورَةِ حَوْلَ القَضَایَا الآتِیَةِ :
-1 مَوْقِفُ أَھْلِ الكِتَابِ مِن رِسَالَةِ مُحَمَّدٍ .
-2 مَوْضُوعُ إِخْلاَصِ العِبَادِ لِلَّـه جَلَّ وَعَلاَ
-3 مَصِیرُ كُلٍّ مِنَ السُّعَدَاءِ وَالأَشْقِیَاءِ في الآخِرَةِ


شرح المفردات:
مخلصین لـه الدین: مائلین عن الأدیان كلھا إلى دین الإسلام.
حنفاء: أي مسلمین.
دین القیمة: دین التوحید.
حق الله: ما أوجب الله من تكالیف على الناس.


مضامین النصوص :
- من حقوق الله على عباده: إخلاص الدین لـه، وإقام الصلاة، وإیتاء الزكاة.
 بیان الرسول علیـه السلام حق الله على عباده، وحق العباد على الله .


تحلیل المحور الأول :
الغایة من خلق الله للإنسان ھي عبادتـه وحده وعدم الإشراك بـه، إذ إن أعظم ما یتقرب بـه العبد إلى ربـه ھو توحیده ، وأعظم ذنب یرتكبـه الإنسان ھو الشرك بـه .

قال تعالى " {‏إِنَّ اللَّهَ لاَ يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَن يَشَاء وَمَن يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدِ افْتَرَى إِثْمًا عَظِيمًا‏}

تحلیل المحور الثاني :
حقوق الله على العبد:
- التوحید: وھو الإقرار بوحدانیة الله تعالى وعدم الإشراك به، وذلك بالاعتقاد الراسخ بأن لا إله إلا الله وحده لا شریك له، والعمل بمقتضاھا...

- العبادة: وذلك باتباع العبد لما كلفه الله به من أحكام؛ كالصلاة والزكاة والصیام، وامتثال الأوامر واجتناب النواھي، والمسارعة إلى فعلالخیرات...

ثواب المحافظة على حقوق الله: 
- نصرتهـم عند المحن والشدائد التي یتعرضون لهـا.
- النجاة من النار والفوز بالجنة.
- قبول توبته، وأعماله  الصالحة...
     الرجوع
يتم التشغيل بواسطة Blogger.