Breaking

عناية الاسلام بالزينة 1

عناية الاسلام بالزينة 1

التربية الفنية و الجمالية : عناية الاسلام بالزينة 
     الدرس رقم 1     الدرس رقم 2     الدرس رقم 3

  النصوص الشرعية 

قال تعالى : يا بَني آدَمَ خُذوا زينَتَكُم عِندَ كُلِّ مَسجِدٍ....... ﴿31﴾ سورة الأعراف
  
قال تعالى : يا بَني آدَمَ قَد أَنزَلنا عَلَيكُم لِباسًا يُواري سَوآتِكُم وَريشًا وَلِباسُ التَّقوى ذلِكَ خَيرٌ ذلِكَ مِن آياتِ اللَّـهِ لَعَلَّهُم يَذَّكَّرونَ ﴿26﴾  سورة الأعراف   

  قال تعالى :قُل مَن حَرَّمَ زينَةَ اللَّـهِ الَّتي أَخرَجَ لِعِبادِهِ وَالطَّيِّباتِ مِنَ الرِّزقِ قُل هِيَ لِلَّذينَ آمَنوا فِي الحَياةِ الدُّنيا خالِصَةً يَومَ القِيامَةِ كَذلِكَ نُفَصِّلُ الآياتِ لِقَومٍ يَعلَمونَ ﴿32﴾   سورة الأعراف   

عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لصحابته في رحلة : "إِنَّكُمْ قَادِمُونَ عَلَى إِخْوَانِكُمْ , فَأَصْلِحُوا لِبَاسَكُمْ ، وَأَصْلِحُوا رِحَالَكُمْ حَتَّى تَكُونُوا شَامَةً فِي النَّاسِ , إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْفُحْشَ وَالتَّفَحُّشَ "  . أخرجه احمد في مسنده .

عن مالك بن نضلة رضي الله عنه قال :" كنت جالسا عند رسول الله صلى الله عليه و سلم فرآني رث الثياب. فقال : ﴿ أ لك مال ؟. ﴾.قلت :"نعم يا رسول الله من كل المال ،فقد أعطاني الله من الإبل و الغنم . قال : ﴿ فإذا أتاك الله مالا فلير أثره عليك . ﴾ أخرجه الترمذي .


التـــحــــلــــيل 
من آداب اللباس في الإسلام : 
1 - أن يكون اللباس ساترا للعورة استحياء من الله و من غيره ، فلا تجعل الله أهون الناظرين إليك .
2 - أن لا يقصد بثوبه الافتخار و التكبر على الغير .
3 – أن يدعو عند لبس الثوب الجديد بالدعاء المأثور عن رسول الله صلى الله عليه و سلم : "اللهم لك الحمد أنت كسوتنيه ، أسالك خيره و خير مال صنع له ، و أعوذ بك من شره و شر ما صنع له ." احمد .
4 – ان يتصدق بما فضل عليه من الثياب على الفقراء و المساكين و خاصة في الأعياد و المناسبات و الدخول المدرسي . 


مفهوم الزينة في الإسلام : 
الزينة اسم جامع لكل ما يتزين به سواء تعلق بالأمور الحسية أو المعنوية .
وقد اعتنى الإسلام بزينة المؤمن و حسن مظهره ، كما اعتنى بجمال روحه و حسن أخلاقه ، لذلك أمره بارتداء أفضل الثياب و أجملها ، و التزين بأفضل الزينة و أحسنها كما أمره بالاستمتاع بالجمال في البيئة دون كبرياء أو تكبر. 


اللباس و الزينة في الإسلام :
لما خلق الله عز وجل الإنسان ، ألهمه ستر عورته باللباس ، لتقيه برد الشتاء و حر الصيف . فخلق البحر و الأرض ليستخرج منهما حلية يتزين بها كاللؤلؤ و المرجان و الذهب و الفضة ، ومن الأنعام الصوف و الجلد . كما أباح له التطيب و التعطر ، و أمره بالنظافة 

ما يباح للمسلم : 
1- ارتداء الألبسة التي تستر العورة و تقي من الحر و البرد ، و أن تكون نظيفة ، و ان يتخذ من الأواني الزجاج و الطين و الخزف .
2- أن تلبس المرأة الحرير و الديباج و تتزين بالذهب ، و أن يتخذ الرجل خاتما من فضة اقتداء بالرسول صلى الله عليه و سلم . 


ما يحرم على المسلم : 
1 – أن يتزين الرجل بلبس الحرير و الذهب .
2 - أن لا يلبس النساء لباس الرجال و بالعكس .فقد لعن رسول الله المتشبهين من الرجال بالنساء و المتشبهات من النساء بالرجال .
3 – أن يتخذ تماثيل ليزين بها فضاء البيت .
4 – أن يشرب في آنية الذهب أو يتختم بالخالص منه . 
 
     الرجوع

يتم التشغيل بواسطة Blogger.